• الرئيسيه

وفد بريطاني من مدينة شافيلد يزور بلدية نابلس لبحث سبل التعاون وإقامة علاقات توأمة مع مدن بريطانية

8/11/2017
وفد بريطاني من مدينة شافيلد يزور بلدية نابلس لبحث سبل التعاون وإقامة علاقات توأمة مع مدن بريطانية. وحضر اللقاء كل من رئيس البلدية المهندس عدلي رفعت يعيش، ونائبه المهندس محمد الشنار وكل من غسان عنبتاوي وساهر دويكات وسماح الخاروف أعضاء المجلس البلدي وطاقم العلاقات العامة. ويتألف الوفد من برلمانيين في الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي وأعضاء مجلس بلدي في المدينة المذكورة وأعضاء في حزب العمال البريطاني..

واستمع الوفد إلى المشاريع التي تنفذها بلدية نابلس بالتعاون مع بعض المدن المتوأمة تحدث فيها المهندس يعيش، موضحا العلاقة المميزة مع بلدية نورينبيرغ في مجال تنفيذ مشروع ريادي باستخدام الطاقة الشمسية داخل محطة التنقية الغربية. كما تطرق إلى مساهمة بلدية نابلس في تحسين العملية التعليمية من خلال تشييد أكثر من 31 مدرسة خلال العشرة سنوات الماضية مما أسهم في التخلص نظام الدوام المسائي وأثر ايجابا في تقليل أعداد الطلبة في الصفوف الأساسية.ودعا الوفد ليكونوا سفراء في بلادهم ونقل صورة الأوضاع الفلسطينية إلى المجتمع البريطاني والتأثير في حكومتهم لصالح القضية الفلسطينية. وقد تحدث المهندس الشنار إلى أهمية الاستثمار بالإنسان وعن رؤية البلدية في هذا الإطار، بينما أشار غسان عنبتاوي إلى اهتمام بلدية نابلس في توسيع قاعدة العلاقات الدولية من خلال بناء علاقات توأمة مع مدن بريطانية بهدف التبادل الخبراتي والمعرفي والاطلاع على تجارب الغير في مختلف المجالات. أما ساهر دويكات، فقد تطرق إلى مناسبة مرور مائة عام على وعد بيلفور وأثره على القضية الفلسطينية، مطالبا الوفد بالتأثير على حكومتهم من خلال الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

وقدمت رجاء الطاهر، مديرة العلاقات العامة والدولية في البلدية شرحا ملخصا عن العلاقات التي تربط المدينة مع عدد من المدن الأوروبية والمشاريع الدولية التي يتم تنفيذها حاليا خاصة مع مدينة ليل في فرنسا وستافنجر في النرويج. وبينت طبيعة العلاقة مع مدينة دندي في اسكتلندا والتي تم توقيعها كأول توأمة في بلدية نابلس منذ عام 1982. وتضمنت زيارة الوفد، جولة في البلدة القديمة للاطلاع على أهم المعالم التاريخية والأثرية.