إطلاق فعاليات مناهضة العنف ضد المرأة نهاية الشهر الحالي

خلال اجتماع تشاوري ضم عدد من المؤسسات الناشطة في قضايا مناهضة العنف ضد النساء، أعربت السيدة سماح الخاروف عضو المجلس البلدي أن مناهضة العنف يجب أن لا ينحصر ضد النساء فحسب، وإنما لابد أن يشمل كافة الفئات المجتمعية، نظرا لتفاقم حالات العنف الأسري في المجتمع بمختلف أشكاله في المجتمع الفلسطيني.
وحضر الاجتماع مع عدد من الناشطات وممثلات عن عدد من المؤسسات النسوية ضمت السيدات صباح سلامة، منسقة منتدى مناهضة العنف ضد المرأة، فتنة خليفة، جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية، تهاني القيسي، لجان العمل الصحي، وسمية الصفدي، مدرسة الأمهات، ورجاء الطاهر عن قسم العلاقات العامة في بلدية نابلس.
وهدف الاجتماع إلى وضع خطة لتنفيذ حملة الستة عشر يوما لإطلاق فعاليات مناهضة العنف ضد النساء الذي يصادف في الخامس والعشرين من الشهر الحالي في محاولة لإحداث تغيير ملحوظ في الثقافة السائدة والمتمثلة بالتنمر والعنف الأسري خاصة ضد النساء. وسيتم التعاون مع بلدية نابلس في تنفيذ الحملة المذكورة بمشاركة فاعلة من المؤسسات ذات العلاقة.
وخلال الاجتماع، قامت ممثلات المؤسسات النسوية بتقديم درعا تقديريا لرئيس بلدية نابلس المهندس سميح طبيلة وذلك تقديرا لاحتضان البلدية لهذه الفعاليات، ولدعمها المتواصل لمختلف النشاطات التي ينفذها المنتدى على مدار سنوات مضت.

وقفة تضامنية مع الأسير ماهر الأخرس

شارك عدد من موظفي البلدية في الوقفة التضامنية امام مكتب الصليب الاحمر، والتي دعت لها اليوم اللجنة الوطنية لدعم الاسرى، لدعم الاسير ماهر الاخرس المضرب عن الطعام لأكثر من 100 يوم.

استمرار فعاليات سوق المنشية للأسبوع الرابع غلى التوالي

للأسبوع الرابع، وبعد نقله من الدوار الى المجمع التجاري، جانب من زوايا سوق "المنشية" للمنتوجات الحرفية والنسوية ، والذي يتم تنفيذه بالتعاون ما بين بلدية نابلس والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية.
وأشارت السيدة سماح الخاروف عضو المجلس البلدي ان نقل مكان السوق الى داخل المجمع تجنبا لحدوث اي تقلبات في الطقس، مؤكدة على ضرورة الاستمرار في اقامته أيام السبت من كل الاسبوع لما له من دور فاعل في دعم المشاركات في تسويق المنتجات المختلفة.
يذكر ان السوق يحتوي على منتجات حرفية وتصنيع غذائي ومطرزات وأشغال يدوية مختلفة.

بلدية نابلس تعقد لقاءا تشاوريا حول مشروع المدن المتكاملة

عقد في مركز بلدية نابلس الثقافي (حمدي منكو) لقاء تشاوريا لبحث تفاصيل تنفيذ المشروع المشترك لإقامة محطات وقوف وانتظار الحافلات في منطقة نابلس الحضرية.
وشارك في هذا اللقاء مهندسو التخطيط والتنظيم والطرق والمواصلات في بلدية نابلس، وشركات استشارية، بالإضافة إلى ممثلين عن الجهات المانحة ضمت البنك الدولي وصندوق تطوير وإقراض البلديات ومنسق المشروع وممثلين عن المجالس القروية ذات العلاقة بالمشروع وعدد من مؤسسات المجتمع المدني.
ويهدف المشروع إلى تطوير إطار النمو الحضري الذي سيعمل على دعم الاستثمارات على مستوى المنطقة الحضرية وتمويلها، يما يسهم في تحقيق فوائد ذات العلاقة بالتخطيط الحضري المشترك لتحقيق التنمية المستدامة.
سيعمل هذا المشروع على تحسين أماكن وقوف وانتظار الحافلات الحالية المقترحة، إضافة إلى تطوير مواقع جديدة، وسيتم توزيع هذه المواقف على مواقع المقترحة داخل الهيئات المحلية المشاركة في المشروع وعددها اربعة عشر هيئة محلية ضمن محافظة نابلس بما في ذلك مدينة نابلس، والتي بدورها سوف تلبي احتياجات وتطلعات المسافرين كافة من النساء والاطفال والمسنين وذوي الاحياجات الخاصة، وسوف يساهم المشروع أيضا برفع القيمة الجمالية للمشهد الحضري في المواقع المستهدفة.
وسيتم تطوير هذا المشروع بالتعاون مع البلديات والمجالس القروية لكل من مدينة نابلس وصرة وتل وروجيب وكفر قليل وعزموط ودير الحطب وعراق بورين وسالم وقوصين وبيت وزن وبيت ايبا وزواتا ودير شرف.
ستقوم شركة استشارية بإعداد المخططات وجداول الكميات لمحطات وانتظار الحافلات بحيث تكون عصرية ومتطورة، وهذا يشمل تحسين البنية التحتية وتأثيث وتجميل المواقع مع مراعاة شروط السلامة المرورية والعامة.
وسيتم البدء بمرحلة التنفيذ في الفترة القريبة القادمة، حيث سيتم توفير الخدمات الاستشارية للمشروع، تليها عملية التصميم وطرح العطاءات ثم التنفيذ بتمويل من البنك الدولي.

اللجنة العليا لمعرض المنشية تكرم رئيس بلدية نابلس

بحضور السيدة سماح الخاروف عضو المجلس البلدي ومسؤولة المراكز الثقافية وملف المرأة، رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية السيد وهيبة صالح وعدد من عضوات الاتحاد يقدمن درعا تكريميا لرئيس بلدية نابلس المهندس سميح روحي طبيلة تقديرا لجهوده في دعم وانجاح معرض "المنشية" للمنتوجات الحرفية النسوية الذي نظمته البلدية والاتحاد خلال الشهر الحالي. وعلى هامش التكريم اكد المهندس طبيلة استعداد البلدية التام لدعم كافة البرامج والمشاريع النسوية التي من شأنها تأمين الدعم المالي والاقتصادي للنساء المشاركات في المعرض.

المزيد من المقالات...